• السبت. يوليو 13th, 2024

مكتتبو عدل يعتصمون امام الولاية

اعتصم اليوم مكتتبو عدل 1 وعدل 2 الموجهون الى موقع عدل كناب رغاية 2000 مسكن، أمام مقر الولاية ، مطالبين بضرورة مقابلة الوالي لإزالة الغموض حول سبب تأخر استلامهم سكناتهم.
وتحدث المحتجين عن الغموض الذي يحيط بالمشروع السكني، سيما وأن السكنات جاهزة،ولم تسلم لأصحابها ، بالرغم من أن وزارة السكن وعدتهم بتسليمهم السكنات شهر نوفمبر الماضي.
وعبر المحتجين عن استيائهم لوضعية عائلات المكتتبين الذي صبروا منذ أكثر من 8سنوات، متخوفين من تكرار سيناريو مكتتبو عدل 1 .
هذا وراسل ممثلو مكتتبي عدل كناب رغاية كل من وزير السكن و العمران وكذا والي ولاية العاصمة، من أجل المطالبة بتوفير سكنهم و الذي يكفله الدستور الجزائري بالنسبة للمواطنين الجزائريين في أقرب وقت، بعدما هرموا وذاقوا درعا من الوعود الكاذبة والمؤجلة إلى غير حين و التي بلغت أكثر من8 سنوات لدى البعض، وأكثر من 20 سنة لدى البعض الآخر.
وطالب المحتجون الذين اعتصموا طيلة الصبيحة تسريع الامور خاصة الجانب الاداري واستدعاء المكتتبين الى اتمام الجانب الاداري من موثق ودفع المبلغ المتبقي.
وتلقى المعتصمون وعودا من والي العاصمة بدراسة المشروع وايجاد الحلول اللازمة لتوزيع السكنات في اقرب الآجال.
وتنقل المكتتبون الى مديرية العقود حيث أكدوا لهم انه تم الانتهاء من تصحيح العقد من 2000 سكن ذو طابع سكني و168 سكن ذو طابع تجاري، انه سيتم امضاءه غي القريب على اقصى تقدير يوم الخميس لأنه لا يحوي على تحفظات.
صبرينة د

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *