• الأثنين. يوليو 15th, 2024

قال البروفيسورو الأخصائي في طب الأطفال ورئيس الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث العلمي مصطفى خياطي، “لا نزال لم نخرج من الخطر ولم نخرج بعد من عدوى الموجة الرابعة داعيا إلى مزيدا من الحذر والحيطة”،
أوضح البروفيسور خياطي “أنه لا يزال لم يعرف لحد الساعة نهاية فيروس كورونا، مشيرا في السياق إلى وجود تكهنين فبعض الخبراء والمختصين يؤكدون على ظهور متحورات أخرى والبعض الأخر يقول أننا في أخر مطاف فيروس كورونا و من الصعب ظهور متحورات شرسة مثل دالتا” وبالتالي لا يزال يجهل أن كانت نهاية الفيروس المستجد قد أقتربت أو ما تزال طويلة “.
وتابع الأخصائي في طب الأطفال قائلا “لقد ظهرت متحورات جديدة في الدول الأوربية ، مفيدا بالقول هماك بعض المتحورات الجديدة التي ظهرت في دول أوربية غير أنها لم تخرج الى باقي دول العالم، داعيا الجزائريين إلى عدم التخلي عن الإجراءات الوقائية بعد تراجع عدد الإصابات في الفترة الأخيرة، بالقول “لا يزال الخطر قائما وعليكم الحذر “.
وحسب البروفيسور خياطي، فإنه لم يكن داعي لتعلق الدراسة ، بالقول ” لم يكن هناك خطر كبير على الأطفال وبالتالي كان بإمكانهم مزاولة الدراسة بشكل عادي ”
للأشارة فأن المدير العام لمنظمة الصحة العالمية ، تيدروس أدهانوم غيبريسوس، أكد إنه بعد انتشار سلالة “أوميكرون” من فيروس كورونا، قد تظهر أشكال جديدة من كوفيد-19.
وأضاف المدير العام،: “هذا الوباء لم ينته بعد، ومع الانتشار المذهل لمتحور أوميكرون حول العالم، من المرجح أن تظهر نماذج جديدة”.
وأشار رئيس منظمة الصحة العالمية، إلى الأهمية الاستثنائية لرصد وتقييم الوضع مع السلالات الجديدة من فيروس كورونا.
وأكد غيبريسوس أنه على الرغم من أن “أوميكرون”، قد لا يكون ثقيلا في سريانه مثل السلالات التي سبقته، لكن فكرة أنه مرض خفيف هي فكرة خاطئة، مشيرا إلى أن “أوميكرون” يؤدي أيضا إلى دخول المستشفيات والوفيات.
في وقت سابق، قال الطبيب والإعلامي الروسي ألكسندر مياسنيكوف، إن متحور “أوميكرون” لا يشكل خطورة على أولئك الذين تحميهم مناعتهم من الإصابة بأمراض الجهاز التنفسي الحادة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *